ما هى حقيقة برج حواء الجديد

برج حواء الجديد

حالة من التخبط انتابت رواد مواقع التواصل الاجتماعى صاحبت الاعلان عن كشف برج جديد وهو برج حامل الثعبان او كما يطلق علية "برج حواء" ليصبح عدد الابراج الفلكية 13 برج بدلا من 12 كما كان دوما .


بحسب تصريحات رئيس قسم الفلك فى المعهد القومى للعلوم الفلكية المصرى د.أشرف تادرس فأن الربج الثالث عشر وهو برج حواء قد تم أكتشافة فى عام 2015 وأن الامر ليس بجديد , وقد أستقر علماء الفلك على تسميتة ببرج حواء أو برج حامل الثعبان , كما أشاد أشرف تادرش الى ان الابراج بشكل عام تتشكل من المجموعات النجمية فى صفحة السماء وقد أوضح ان تلك المجموعات يبلغ عددها 88 مجموعة نجمية.
وانتشرت فى صفحات التواصل الاجتماعى اخبارا بأن التقسيم الجديد للأبراج سيكون بالشكل التالى :

برج الحمل: من 18 أبريل حتى 13 مايو
برج الثور: من 13 مايو حتى 21 يونيو
برج الجوزاء: من 21 يونيو حتى 20 يوليو
برج السرطان: من 20 يوليو حتى 10 أغسطس
برج الأسد: من 10 أغسطس حتى 16 سبتمبر
برج العذراء: من 16 سبتمبر حتى 30 أكتوبر
برج الميزان: من 30 أكتوبر حتى 23 نوفمبر
برج العقرب: من 23 نوفمبر حتى 30 نوفمبر
برج الحواء: من 30 نوفمبر حتى 18 ديسمبر
برج القوس: من 18 ديسمبر حتى 20 يناير
برج الجدي: من 20 يناير حتى 16 فبراير
برج الدلو: من 16 فبراير حتى 11 مارس​
برج الحوت: من 11 مارس حتى 18 أبريل

هذا وقد أشار د.أشرف تادرس الى ان الابراج هى علم معترف به وانها احد فروع العلوم الفلكية , الا انه شدد على ان مسألة الابراج لا تحدد أو تتحكم ابدا فى الحظ والمصائر للأشخاص.


وفى سياق متصل نفت تماما خبيرة الابراج عبير فؤاد عبر صفحتها على الفيسبوك  ما تم تداولة على مواقع التواصل الاجتماعى بخصوص تغير تواريخ الابراج الفلكية ووصفت الامر برمتة بأنة لا يعدو كونه شائعة سخيفة لا تستحق عناء الرد اصلا , هذا وقد طالبت الجميع بتوخى الحذر وتحرى الدقة فيما يتم تداوله من اخبار وشائعات , هذا وقت اتهمت بعض الفلكيين من غير المختصين بدراسة الابراج بالمساعدة بغير قصد على انتشار تلك الشائعة.
خبيرة الابراج عبير فؤاد
وأشارت خبيرة الابراج عبير فؤاد الى ان موقع Moon Trackers يقدم جداول لجميع التغيرات وحركة الكواكب وتاريخ دخول كل كوكب فى أى برج بدقة بالغة , كما أن تقويم الابراج الشمسية يعتمد بالاساس على مواعيد دخول الشمس فى الابراج , ويمكن التأكد من تلك المعلومات بسهولة فى أى وقت .

وليست هذه هى المرة الاولى التى تخرج فيها مثل تلك الشائعات , فقد سبق وظهرت تلك الشائعة من قبل فى عام 2016 وهو ما يفسر تصريحات د.اشرف تادرس المغلوطة.

ليست هناك تعليقات: